القائمة الرئيسة

استطلاع رأي



نجاح انتخابات الدورة الثانية للنادي بحضور لجنة الانتخابات

أزجى رئيس الجمعية العمومية ورئيس مجلس إدارة النادي الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن الحيدري الشكر والتقدير لوزارة الثقافة والإعلام، وفي المقدمة معالي الوزير، وسعادة المشرف العام على وكالة الوزارة للشؤون الثقافية رئيس اللجنة المشرفة على الانتخابات الدكتور عبدالرحمن العاصم، وأعضاء اللجنة: المدير العام للإدارة العامة للأندية الأدبية محمد عابس، وأحمد العيدان ممثل إمارة منطقة الرياض وأمين محمد ياتي المستشار القانوني بوزارة الثقافة والإعلام، والشاعر سعد البواردي الذين أشرفوا على اجتماع الجمعية العمومية وانتخاب مجلس إدارة جديد للنادي في مركز الملك فهد الثقافي بحضور مئة واثني عشر عضوا من أعضاء الجمعية العمومية من أصل 155 عضوا تقدم ستة وعشرون منهم للترشّح للمجلس.

وبارك الدكتور عبدالله الحيدري باسمه ونيابة عن أعضاء مجلس الإدارة الحالي، ونيابة عن أعضاء الجمعية العمومية، وعن رؤساء وأعضاء اللجان الثقافية التابعة للنادي خارج مدينة الرياض للفائزين بالمقاعد العشرة لإدارة النادي في السنوات الأربع المقبلة (1438ـ1442هـ) بإذن الله.

وأضاف: تنص لائحة الأندية الأدبية المعتمدة من معالي الوزير برقم 47/ش/5 وتاريخ 25/4/1437هـ في القسم الثالث منها (لائحة الانتخابات)، وفي مادتها السادسة عشرة على أن رئيس لجنة الإشراف على الانتخابات يعلن "أسماء الفائزين بعد انتهاء التصويت وفرز الأصوات مباشرة ولا تصبح النتيجة نهائية إلا بعد انتهاء فترة الطعون ومصادقة الوزير عليها"، وتنص المادة التي تليها على آلية انتخاب الهيئة الإدارية (الرئيس والمدير الإداري والمدير المالي)، ونصها: "يجتمع أعضاء مجلس الإدارة بعد ثلاثة أسابيع من تاريخ انعقاد اجتماع الجمعية العمومية بحضور ممثل عن الوزارة لانتخاب الرئيس والمسؤول الإداري والمسؤول المالي بالتصويت السري"، ومن هنا سيتولى المجلس الحالي تسيير العمل في النادي حتى مصادقة معالي الوزير على الأسماء.

هذا وكانت الجمعية العمومية للنادي قد عقدت جمعيتها برئاسة المشرف العام على وكالة وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية رئيس لجنة الإشراف على الانتخابات الدكتور عبدالرحمن بن ناصر العاصم وبحضور جميع أعضاء اللجنة.

وقد بدئ الاجتماع بالقرآن الكريم، بعد ذلك ألقى رئيس لجنة الإشراف على الانتخابات كلمة رحب فيها بالأعضاء الحاضرين وأوضح لهم آلية الاقتراع الورقي ونبه إلى أهمية الاختيار مؤكداً أن صوت كل عضو أمانة وله الحرية أن يمنحه لمن يريد موضحاً أن لكل عضو الحق في اختيار مالا يزيد عن خمسة ، ومن يتجاوز ذلك فسيلغى تصويته، بعد ذلك بدأت عملية الاقتراع لأسماء المترشحين من أعضاء الجمعية العمومية لمجلس إدارة النادي وعددهم (26) مرشحاً ومرشحة، واختار كل عضو مرشحيه في ورقة الانتخاب داخل الغرفة المجهّزة لهذا الغرض ووضعها في الصندوق الخاص بالتصويت، وبعد انتهاء مرحلة التصويت أكملت لجنة الاقتراع الفرز بفتح الصناديق وكتابة عدد أصوات كل مرشح على اللوح المخصص لهذا الغرض وظهرت أمام الجميع أصوات كل مرشح، ومن ثمّ سلمت أسماء العشرة الأوائل الذين حصلوا على أعلى تصويت لرئيس لجنة الإشراف على الانتخابات الذي أعلن الأسماء وهم:

 

الأول: الدكتور صالح بن عبدالعزيز المحمود ب87 صوتا

الثاني: الدكتور محمد بن سليمان القسومي ب79 صوتا

الثالث: الأستاذ عبدالرحمن بن إبراهيم الجاسر 72 صوتا

الرابع: الدكتورة هيفاء بنت محمد الفريح  65 صوتا

الخامس: الأستاذ هاني بن جابر الحجي 36 صوتا

السادس: الأستاذ فالح بن بليخ العنزي 34 صوتا

السابع: الأستاذة ليلى بنت إبراهيم الأحيدب 23 صوتا

الثامن: الدكتورة هند بنت عبدالرزاق المطيري 18 صوتا

التاسع: الدكتور صالح بن معيض الغامدي 13 صوتا

العاشر: الأستاذ عبدالإله بن منصور المالك 11 صوتا